الرئيسة إفريقيا تقرير – الإنترنت فائق السرعة يعمل على تحسين إقتصاد البلدان الأقل نمواً

تقرير – الإنترنت فائق السرعة يعمل على تحسين إقتصاد البلدان الأقل نمواً

60
0

تأسست لجنة الأمم المتحدة المختصة بمجال الإنترنت عالي السرعة والتنمية المستدامة في عام 2010 وتضم أكثر من 50 خبير من القطاعات الحكومية والصناعية الملتزمة بدفع التنمية في البلدان ودعمها، حيث يقوم خبراء الأمم المتحدة وفريق من المنظمات غير الحكومية بتعزيز قوة التقنيات القائمة على الإنترنت عالي السرعة للتنمية المستدامة في المجالات الرئيسية مثل التعليم والرعاية الصحية وإدارة البيئة.

حيث قام خبراء تلك اللجنة المتخصصة في مجال الإنترنت على السرعة بإصدار تقريرا يبين أن الإنترنت عالي السرعة يلعب دوراً قيماً في مساعدة أقل البلدان نمواً فى القارة الإفريقية على التغلب على مواطن الضعف وتنمية الاقتصاد وتعزيز سبل عيش للمواطنين.

ويقوم التقرير على دراسة لأربعة بلدان من القارة الإفريقية من وهما كمبوديا ورواندا والسنغال وفانواتو الذين أحرزوا تقدماً كبيراً في توسيع البنية التحتية وتحسين القدرة على تحمل تكلفة تقديم خدمة الإنترنت عالي السرعة.

تقوم رواندا ببناء شبكة لاسلكية عريضة النطاق تعمل بتقنية 4G / LTE  من المتوقع لها أن تغطي 95 في المائة من سكانها بحلول عام 2018 ، أيضا استخدام السنغال الفعال للشراكات بين القطاعين العام والخاص لتقديم ودعم الانترنت للجميع.

كما تقدم فانواتو مبادرة لتحقيق تغطية الإنترنت عالي السرعة بنسبة 98 في المائة بحلول عام 2018 ، اما في  كمبوديا فقد قامت بتخفيض أسعار الإنترنت للهاتف المحمول ، كما ساعدت خدمات أخرى باستخدام الإنترنت في القطاع الصحي والزراعي وتحويل الأموال عبر الهاتف المحمول في تحسين سبل العيش.

ويشير التقرير إلى أن استخدام الإنترنت عالي السرعة لا يفي على الطلب المتزايد على استخدامه، بسبب الكثير من التحديات مثل انخفاض المعرفة الرقمية وعدم القدرة على تحمل التكاليف الخاصة به وعدم وجود محتوى وتطبيقات محلية تنافس التطبيقات العالمية.

وللتصدي لهذه التحديات وغيرها يوصي التقرير بما يلي:

  • توسيع نطاق المعرفة والوعي الرقمي.
  • التزام استراتيجي للإنترنت عالي السرعة باعتبارها تكنولوجيا شاملة للأغراض العامة.
  • الاعتراف بالحاجة الملحة للإنترنت على السرعة لخدمة المناطق الريفية.
  • زيادة التنسيق والتعاون بين الحكومة والقطاع الخاص.
  • دعم الأعمال الإلكترونية المحلية لتحقيق الاستخدام الموسع للإنترنت عالي السرعة.
  • تحقيق التوازن بين التغطية الخاصة بالإنترنت والقدرة على تحمل التكلفة ومحو الأمية الرقمية.

والجدير بالذكر يعد هذا التقرير بمثابة جهد تعاوني بين العديد من خبراء الأمم المتحدة وقد تم إطلاقه في جلسة خاصة خلال اجتماع لمناقشة أوضاع أقل البلدان نمواً في القارة الإفريقية بالتزامن مع المنتدى السياسي الرفيع المستوى (HLPF)  2018  المنعقد في مدينة نيويورك الأمريكية.

 

مصدر

(60)

إكرام كمال محررة أخبار تقنية وتتابع باهتمام جميع مجالات التقنية

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *