الرئيسة إفريقيا كيف تؤثر الخدمات المصرفية الرقمية على مستقبل إفريقيا

كيف تؤثر الخدمات المصرفية الرقمية على مستقبل إفريقيا

71
0

في وقتنا الحالي يمكن استخدام الأموال عبر الهواتف الذكية كأداة في العالم المالي التقليدي، حيث تتيح المنصات الرقمية تكلفة أقل بكثير من المنصات النقدية التقليدية وخصوصا لقطاع الخدمات التجزئة في الأسواق الناشئة، وجود الهواتف الذكية واستخدمها في القطاع المالي وانتشار خدمة الانترنت في جميع الانحاء أدى الى تعزيز التجارة الالكترونية.

ووفقا للعديد من التقارير أصبح الدفع عبر الهواتف الذكية من المنصات الرائدة في الاقتصاد الرقمي في الأسواق الناشئة في افريقيا، في وقت سابق من هذا العام، أطلق بنك ستاندرد تشارترد بنكًا رقميًا في كوت ديفوار ويخطط البنك لتكرار هذه الاستراتيجية في الأسواق الأفريقية الأخرى.

وتم إجراء مقابلة مع السيد Jaydeep Gupta رئيس الخدمات المصرفية للأفراد في أفريقيا وأفريقيا والشرق الأوسط، من بنك ستاندرد تشارترد حول أفكاره حول كيفية تغيير التكنولوجيا الرقمية للصناعة المصرفية الأفريقية.

  • هل تقدم الخدمات المصرفية عبر الانترنت خدمات بشكل سلسل؟

لقد رأينا بالفعل المشهد المصرفي يتطور بسبب زيادة عدد المستخدمين الذين يعتمدون الخدمات المصرفية عبر الإنترنت والهواتف المحمولة في أنشطتهم المالية اليومية، وفقًا لتقرير صادر عن محللين في شركة Jupiter Research ، من المتوقع أن يصل عدد مستخدمي الخدمات المصرفية الرقمية في جميع أنحاء العالم هذا العام إلى 2 مليارومن المقرر أن يستمر هذا النمو بمعدل يقدر بعشرة في المئة سنويا.

  • كيف تؤثر الخدمات المصرفية الرقمية على اعتماد أفريقيا على النقد؟

على الرغم من التقدم الهائل في مجال التكنولوجيا المالية في شبه القارة الصحراوية ، ما زالت أغلبية كبيرة من الأفارقة لا تزال تعتمد بشدة على المعاملات النقدية. أكثر من مليون أفريقي يزورون موقعًا فعليًا كل شهر لإجراء تحويل نقدي ودفع رسوم معاملات مكلفة في العملية.

وفقاً لتقرير جديد صادر عن القطاع المالي غير الخاضع للربح (Deepening Africa) الذي تموله الحكومة. فإن تكلفة إرسال الأموال في أفريقيا عالية للغاية ولكن إذا اختار المرسلون الخدمات الرقمية فيمكنهم بسهولة توفير أكثر من 125 مليون دولار سنوياً من إجمالي الرسوم.

  • كيف تفيد الخدمات المصرفية الرقمية الأسواق الناشئة؟

على الصعيد العالمي ، تشير بيانات البنك الدولي إلى أن أكثر من ملياري شخص لا يحصلون على الخدمات المالية الأساسية مثل الديون أو حسابات التوفير. إن الحافز على الخدمات المالية الرقمية هو أحد السبل التي يمكننا من خلالها جعل البنوك غير النظامية في النظام المالي الرسمي.

يمكن أن تساعد الخدمات المصرفية الرقمية البلدان النامية على فتح إمكاناتها الاقتصادية وتسريع تنميتها الاجتماعية من خلال زيادة الشمول المالي والوصول إلى التسهيلات الائتمانية مثل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم التي تشكل العمود الفقري لمعظم الأسواق الناشئة

  • ما هي التهديدات الأمنية المحتملة لمنصة الخدمات المصرفية عبر الإنترنت؟

كلما قمنا بنقل أنشطتنا اليومية عبر الإنترنت، أصبحنا أكثر عرضة لمجموعة جديدة من التهديدات، وأصبحت هذه التهديدات أكثر تطوراً. ينطبق هذا على الخدمات المصرفية عبر الإنترنت، بالإضافة إلى أي نشاط آخر عبر الإنترنت. ولكن الإجراءات الأمنية عبر الإنترنت قد قطعت شوطا طويلا في السنوات القليلة الماضية، وتقدم البنوك الرقمية الآن نفس المستوى من الحماية مثل البنك التقليدي.

(71)

إكرام كمال محررة أخبار تقنية وتتابع باهتمام جميع مجالات التقنية

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *