الرئيسة تجارة إلكترونية شركة ماجد الفطيم تستحوذ على منصة بيم “المحفظة المالية المتنقلة” !

شركة ماجد الفطيم تستحوذ على منصة بيم “المحفظة المالية المتنقلة” !

59
0

أعلنت شركة “ماجد الفطيم” الرائدة في مجال تطوير وإدارة مراكز التسوق، والمدن المتكاملة ومنشآت التجزئة والترفيه على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا ،والتي تتخذ من دبي مقراً لها، أنها استحوذت على المنصة الإلكترونية ‘بيم’، مالكة ومشغلة تطبيق ‘بيم واليت’ المحفظة المالية المتنقلة في دولة الإمارات.

يُمكن تطبيق Beam بائعو التجزئة من قبول عمليات الدفع عبر الهاتف، والتفاعل مع العملاء مباشرةً من خلال هواتفهم الذكية، وقد تم إطلاق هذا التطبيق مؤخرًا في متاجر “ماجد الفطيم” للأزياء والبيع بالتجزئة في الإمارات العربية المتحدة، وسيتم توسيعه في جميع متاجر ماجد الفطيم في عام 2019 ، حسبما جاء في بيان الاستحواذ.

تحصل شركة “ماجد الفطيم” بهذه الصفقة على حقوق الملكية الفكرية والعلامات التجارية وخدمات المحفظة الإلكترونية التابعة لـ Beam في المنطقة.

وكجزء من عملية الاستحواذ ، ستقوم مجموعة ماجد الفطيم أيضًا بتوسيع عروض “بيم” في جميع أنحاء المنطقة ، وستفتح أبوابها أمام شركات التجزئة الأخرى، حيث تحتوي منصة الدفع حتى الآن على شبكة شركاء تضم أكثر من 2000 متجر في الإمارات العربية المتحدة.

وفي هذا الصدد قال جو أبي عكل، القائم بأعمال رئيس تطوير الشركات في شركة ماجد الفطيم: “سيمكننا دمج المنصة في أعمالنا من تقديم خدمة أفضل لعملائنا وتحقيق فهم أفضل لتفضيلاتهم من خلال نقاط الاتصال المتعددة”.

ويقول الموقع الرسمي لماجد الفطيم حول خدمة بيم:

“ما أن تأسست بيم في سنة 2012، حتى أصبحت لاعباً أساسياً في التجارة المتحركة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ويستخدم هذا التطبيق تقنية البلوتوث بالطاقة المنخفضة  (BLE) “بيكون”، الأولى من نوعها في المنطقة، والتي تتيح للعملاء الدفع، التسجيل وإدارة مشترياتهم على الهاتف الذكي الخاص بهم.

ومن خلال استخدامها كمحفظة رقمية، تأتي بيم لتغيّر، جذرياً، أسلوب التسوّق والدفع بالنسبة للعملاء، ليس فقط من ناحية الدفع بواسطة لمسة بسيطة على هاتفهم، لكن أيضاً الحصول على النقاط واستبدالها بالجوائز، بالإضافة إلى الاستمتاع بالعروض والحملات الترويجية المصممة خصيصاً لهم.

أكثر من 100,000 مستخدماً سجّلوا في هذا التطبيق، وهم يستخدمونه في أكثر من 1,200 متجراً في دولة الإمارات العربية المتحدة.”

(59)

وردة عبد الحكيم باحثة ومدونة مهتمة بمجال التقنية وريادة الأعمال.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *