الرئيسة إتصالات كينيا توقع على ميثاق حماية الطفل التابع للجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول !

كينيا توقع على ميثاق حماية الطفل التابع للجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول !

27
0

اجتمع مشغلو الهاتف المحمول التابعين للحكومة الكينية والهيئات الخاصة معاً لدعم ميثاق حماية الطفل التابع للجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول GSMA ، من أجل ضمان بيئة آمنة للأطفال والمراهقين على الإنترنت في كينيا.

وتعليقا على هذا الميثاق قال السيد أكينوالي جودلاك، رئيس الجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول في جنوب الصحراء الإفريقية: ” من خلال التوقيع على ميثاق حماية الطفل COP، يُبدي مشغلو الهواتف المحمولة في كينيا التزامهم بالعمل سوياً لتوفير تجربة أكثر أمانًا وأكثر موثوقية على الإنترنت لمواطني البلاد الشباب” .

وبموجب الاتفاق، ستعمل شركات الإتصال في كينيا مع الجهة التنظيمية للبلد لتعزيز ثقافة الاستخدام الآمن والمسؤول للإنترنت وغيرها من تكنولوجيات المعلومات والاتصالات من خلال برامج التثقيف والتوعية، كما سيتم دمج اعتبارات حقوق الأطفال في سياسات الشركات وعمليات الإدارة، ودعم الحكومات والهيئات القانونية والمجتمع المدني وغيرهم من أصحاب المصلحة للتصدي لإساءة معاملة الأطفال عبر الإنترنت.

هذه الإتفاقية الجديدة تضم كل من شركة Airtel Kenya و Jamil Telecommunications و سفاري كوم و تيليكوم كينيا، إلى جانب هيئة الاتصالات (CA) في كينيا ووزارة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، كجزء من المرحلة الأولى في إطلاق حملة We Care التابعة للجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول GSMA في إفريقيا.

من خلال مبادرة We Care التابعة لـ GSMA ، يتخذ المشغلون خطوات لضمان تمتع عملاءهم بفوائد التحويل عبر تقنية الجوّال في بيئة آمنة وموثوقة، وتضم هذه المبادرة خمسة مجالات رئيسية هي: تشجيع الدمج الرقمي ؛ ضمان حماية الطفل؛ الحفاظ على البيئة (مثل إدارة النفايات الإلكترونية) ؛ الاستجابة للكارثة؛ المساهمة في السلامة العامة وحل مشكلات سرقة الهاتف.

أخيراً فإن هذه الحملات تدعم أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة ، مما يسمح للصناعة المتنقلة بتوجيه التأثير على المستوى المحلي.

(27)

وردة عبد الحكيم باحثة ومدونة مهتمة بمجال التقنية وريادة الأعمال.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *