الرئيسة غانا مشروع FABRIC من سييمنس لتحليل البيانات الحضرية من أجل مدن ذكية

مشروع FABRIC من سييمنس لتحليل البيانات الحضرية من أجل مدن ذكية

29
0

أطلقت شركة سييمنس مشروعًا مميزاً لتصور البيانات يدعى FABRIC في قمة الأعمال الإفريقية الألمانية في مدينة أكرا ، و الذي يوضح مدى أهمية البيانات في تحويل المراكز الحضرية في إفريقيا إلى مدن ذكية في المستقبل.

تعرض هذه المبادرة التفاعلية التي تم إطلاقها مسبقًا في جنوب إفريقيا ونيجيريا وكينيا النظم الاقتصادية الإفريقية وكيف يمكننا من خلال فهم أنماط البيانات اتخاذ قرارات ذكية بشأن ربط الأشخاص والتكنولوجيا ، وبناء الحلول في النهاية بناء على الأهداف.

استخدم المشروع مدينة جيمس تاون والمناطق المحيطة بها مباشرة كحالة دراسية بفضل ثقافة المدينة الواسعة وتاريخها الكبير. و كشفت تصورات بيانات جيمس تاون حجم جميع التحديات التي قد تواجهها المنطقة و التي تعد أزمة المياه أحد أبرزها.

أطلقت سييمنس مشروعًا لتصور البيانات يدعى FABRIC
أطلقت سييمنس مشروعًا لتصور البيانات يدعى FABRIC

صرح إدموند أتشيمبونج ، المدير الإقليمي لشركة سييمنس في غانا أن “فهم البيانات يمكن أن يساعد مخططي المدن على تحديد تحديات المجتمع لتقديم خدمات أفضل وتحديد طرق تحسين المجتمع. فبالنسبة له : “كانت جيمس تاون المكان المثالي لمشروع مثل FABRIC. لا تزال المنطقة ، التي تواجه تحدياتها ، تُظهر إمكانات بنية أساسية كبيرة “. وأضاف أيضًا أن : ” سييمنس ملتزمة بإتاحة الفرصة لإمكانات المجتمعات من خلال خبرتها الرقمية “.

تعد جيمس تاون، التي تضم أيضًا الحي التجاري المركزي (CBD) ، مركزًا للأنشطة التجارية الرئيسية داخل مدينة أكرا. يُعتقد أن المدينة تجتذب تدفقا يوميا لحوالي مليوني شخص في مختلف مناحي الحياة يأتون لأسباب إدارية وتعليمية وصناعية وتجارية. و هذا الوضع لا يعزز النشاط الاقتصادي داخل الحاضرة الكبرى فحسب ، بل يضع أيضًا ضغوطًا كبيرة على البنية التحتية الطاقية المثقلة بالأعباء أصلا إلى جانب تحديات المياه والطاقة والصرف الصحي.

يعتقد السيد أتشيمبونج أن الشركات ذات التقنيات المناسبة تحتاج إلى التدخل لإحداث تغيير. وأوضح أن مشروع مياه شركة سييمنس يغطي السلسلة المائية بالكامل من محطات نقل المياه والمعالجة والتحلية  و ضخ المياه. يمكن لشركة سييمنس، بالتعاون مع الحكومة وغيرها من الشركات المحلية ، أن تساعد في العمل على بناء أكرا مرنة من خلال البنية التحتية الذكية للمياه كما أن حلول الطاقة المستدامة ستسهم في تحقيق طموحات التصنيع في غانا.

تخلق الرقمنة ، وخاصة في إفريقيا ، فرصة لدفع النمو الاقتصادي. فهي توفر الفرصة لتخطي التكنولوجيات القديمة واستخدام الحلول الحديثة التي يمكن أن تساعد في تصنيع الاقتصادات. في الأخير، أوضح السيد أتشيمبونج ، المدير الاقليمي ، “لقد اخترنا إحياء قصة شركة سييمنس في غانا من خلال هذه المبادرة لأننا نعرف مدى أهمية سرد القصة من خلال FABRIC عبر الثقافات واللغات في أفريقيا”.

(29)

عبد الصمد العمري مدون مستقل، أتبع شغفي و أحب عملي. أعشق التطوير و التحدي. أهتم بالتكنولوجيا و الرياضيات و الشعر و الفلسفة و شتى صنوف المعرفة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *