الرئيسة جنوب إفريقيا رائد أعمال جنوب أفريقي يسعى لاستخدام الروبوتات في تعليم البرمجة و الالكترونيات

رائد أعمال جنوب أفريقي يسعى لاستخدام الروبوتات في تعليم البرمجة و الالكترونيات

29
0

يسعى رجل أعمال شاب من جنوب إفريقيا يسمى تايرون فان بالا إلى استخدام روبوت لتعليم الأطفال كيفية صنع روبوتات جديدة إذ قام بتأسيس شركة ناشئة تحت اسم RD9 Solutions  لهذا الغرض. يهدف فان بالا وشريكه في العمل رضا بينيفيلد إلى صنع روبوتات واستخدامها كأدوات تعليمية. لقد صمّما معًا روبوتًا ومنهاجًا يقدم دورة في البرمجيات والروبوتات.

يهدف فان بالا وشريكه في العمل رضا بينيفيلد إلى صنع روبوتات واستخدامها كأدوات تعليمية
يهدف فان بالا وشريكه في العمل رضا بينيفيلد إلى صنع روبوتات واستخدامها كأدوات تعليمية

يقول فان بالا: “لقد استلهمنا دائمًا من التكنولوجيا ، ونحن حريصون على جعلها في متناول الآخرين قدر الإمكان ، حتى تكون أيضًا مصدر إلهام لهم. RD9 Solutions هي شركة ابتكار تقني تسعى جاهدة لإيجاد حلول للتحديات اليومية من خلال تطوير حلول إبداعية وفعالة من حيث التكلفة. تعمل الشركة الناشئة حاليًا في مجال التكنولوجيا المتقدمة وتوفر منصة يمكن الوصول إليها بسهولة ومبتكرة يمكن من خلالها تدريس موضوعات مثل الإلكترونيات والبرمجة والروبوتات”.

و يضيف: “تهدف هذه المنصة إلى سد الفجوة في المهارات بين شباب جنوب إفريقيا، فالعبارات المتداولة حاليا والكلمات مثل “البرمجة” و “البيانات الكبيرة” و “علم البيانات” تتحول بسرعة إلى مهارات حيوية مطلوبة في التحضير للمجالات الناشئة. “نحن نجعل التكنولوجيا في متناول الجماهير. نحن نسمح للأطفال بالتعرف على البرمجة والتعلم عنها منذ سن مبكرة للغاية. نحن نسمح للمبتكرين ومصممي الألعاب في الغد بالبدء في حياتهم المهنية منذ اليوم”.

نشأ فان بالا في غراسي بارك بمدينة كيب تاون و طور اهتمامه بأجهزة الكمبيوتر في سن مبكرة. يقول فان بالا عن سنواته الأولى: “أتذكر أنه على الرغم من أننا ربما لم نحصل على الكثير أثناء نشأتي ، فقد تعرضت أيضًا للعديد من الأشياء والفرص الجديدة. على الرغم من أنني لا أملك جهازًا، إلا أنني تمكنت من الوصول بشكل متكرر إلى جهاز كمبيوتر منذ حوالي خمس سنوات. هذه الفرصة أثارت حبي واهتمامي بالتكنولوجيا وأثرت على اختياري الوظيفي”.

انضم فان بالا إلى Alan Gray Orbis Foundation سنة 2011 في إطار منحة تدريبية، مما أعطى دفعة قوية لحياته المهنية. يعدّ برنامج المنحة التدريبية أحد البرامج الثلاثة التي تقدمها المؤسسة من أجل مساعدة رواد الأعمال الشباب على بدء حياتهم المهنية. تقدم المؤسسة للمستفيدين تمويلًا لدراساتهم الجامعي ، بالإضافة إلى إمكانية الوصول إلى التطوير والدعم لمساعدة المستفيدين على تطوير عقلية ريادية. يتم تنفيذ هذه البرامج على مدار العام الدراسي بالكامل جنبًا إلى جنب مع الدراسات الجامعية لزميل المرشح.

“في الوقت الذي تقدمت فيه بطلب للحصول على الزمالة التدريبية، ركزت بشكل أساسي على إيجاد منحة. أدركت أن والداي لا يستطيعان دفع رسوم الجامعة ، وقد قررت التفكير في دراسة الهندسة. لقد أثارت اهتمامي الشديد فكرة أن أكون بين أفراد متشابهين في التفكير ولديهم دافع مماثل للتميز. يقول فان بالا أن الزمالة تعزز أساسًا قويًا لنموك الشخصي، بينما تعزز الجامعة نموك الأكاديمي.

يعتقد فان بالا أن الزمالة هي أكثر من مجرد منحة دراسية للتمويل. فهو يرى أنها فرصة للنمو الريادي والشخصي.

و يؤكد قائلا: “أنا فخور بحقيقة أنني استفدت إلى أقصى حد من الفرص التي أتيحت لي في حياتي. من خلال القيام بذلك، أنا الآن في وضع يسمح لي بتحفيز وتمكين وإلهام الآخرين لتحقيق أهدافهم، على الرغم من ظروفهم أو خلفيتهم. أجرت RD9 Solutions عددا من البرامج التجريبية مع مدارس ومؤسسات مختلفة. تعمل الشركة حاليًا على بناء منصة تدعم وتشجع التعلم الذاتي والاستكشاف الذاتي للمصطلحات والمفاهيم المختلفة. أنا متحمس لتعليم وتمكين الآخرين. في غضون خمس سنوات ، أرى أننا نوسع عروضنا ليس فقط في جميع أنحاء جنوب إفريقيا، ولكن أيضًا في جميع أنحاء القارة الإفريقية. أرى أننا نسهم إسهامًا مستمراً في حياة الشباب الأفريقي من خلال عملنا”.

(29)

عبد الصمد العماري مدون مستقل، أتبع شغفي و أحب عملي. أعشق التطوير و التحدي. أهتم بالتكنولوجيا و الرياضيات و الشعر و الفلسفة و شتى صنوف المعرفة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *