الرئيسة الأخبار هواوي تدعو المطوّرين لبرمجة تطبيقات لنظامها HarmonyOS و تخصص مليار دولار للعملية

هواوي تدعو المطوّرين لبرمجة تطبيقات لنظامها HarmonyOS و تخصص مليار دولار للعملية

60
0

أعلنت شركة هواوي، عملاق التكنولوجيا الصيني، يوم الجمعة أنها ستدفع لمطوري البرمجيات من أجل بناء تطبيقات لنظام التشغيل الجديد، HarmonyOS، والذي سيتم تشغيله على مجموعة من الأجهزة من الهواتف الذكية إلى الساعات الذكية.

تعمل هواوي على المضي قدماً في تطوير HarmonyOS بقوة متجددة
تعمل هواوي على المضي قدماً في تطوير HarmonyOS بقوة متجددة

في بيان إعلامي في ساندتون يوم الجمعة، قالت الشركة، التي قد تستخدم HarmonyOS لتشغيل هواتفها الذكية في المستقبل إذا فقدت الوصول إلى أندرويد من غوغل،  إنها خصصت مليار دولار أمريكي (حوالي 15.2 مليار راند) ستدفعها لمطوري التطبيقات لبرمجة تطبيقات للنظام الجديد.

ومع ذلك، وفقا لتصريح أكرم محمد كبير مسؤولي التكنولوجيا في مصلحة المستهلكين في شركة هواوي جنوب افريقيا، فإنه لم يتم تخصيص نسبة معينة من هذا الرقم للأسواق الفردية في جميع أنحاء العالم، وسيتم تخصيص الأموال وفقًا لأفكار التطبيق التي يطرحها المطورون في كل بلد. سيتم إنفاق حوالي 80٪ من التمويل البالغ مليار دولار في الأسواق خارج الصين.

وقال محمد إن هواوي حريصة على الاستثمار في مطوري جنوب إفريقيا الذين يصنعون تطبيقات يمكنها تلبية الطلب في السوق الخاص بالبلد. وقال إنها ستساعدهم أيضًا على تدويل هذه التطبيقات حسب الاقتضاء.

تعمل هواوي على المضي قدماً في تطوير HarmonyOS بقوة متجددة بعد قرار الحكومة الأمريكية بمنعها من الوصول إلى البرامج والمكونات التي تحتاجها لإنشاء أجهزتها، بما في ذلك الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة.

أثارت الخطوة الأمريكية تساؤلات حول ما إذا كانت شركة هواوي ستستمر في العمل، لكن الشركة قالت إنها ستظل ملتزمة بنظام التشغيل على هواتفها الذكية، في الوقت الحالي على الأقل.

نظام سلس وبسيط

وقال تشاو ليكون، نائب الرئيس الإقليمي لمصلحة المستهلكين في هواوي، إن الشركة ستجعل من السهل على المطورين نقل تطبيقاتهم من منصات أخرى. سيتضمن ذلك توفير بيئة تطوير متكاملة (IDE) يتم إصدارها في سبتمبر في شكل تجريبي.

يؤكد تشاو على أن نظام Harmony يجري تطويره بواسطة هواوي، وسيكون برنامجًا مفتوحًا المصدر بحيث أن أي شخص قادر على الوصول إلى قاعدة الشفرة الأساسية. “هذا ليس  HarmonyOSالخاص بهواوي؛ إنه HarmonyOS وحسب”.

يعكس ذلك نهج غوغل في تطوير نظام أندرويد، الذي تعتبر مكوناته الأساسية مفتوحة المصدر أيضًا. وقال محمد إن شركة هواوي ستعمل مع شركائها لتطوير البرنامج والنظام البيئي المحيط به.

وسعى أكرم محمد إلى التقليل من فكرة أن HarmonyOS جاء كردّ فعل للأزمة مع الولايات المتحدة عندما قالت أنها ستحظر الوصول إلى مكونات الأجهزة والبرامج الأمريكية الصنع. وقال محمد “HarmonyOS ليس نتيجة لأزمة أو مشكلة”، مضيفا أنه يتطور منذ سنوات. كما أكّد أن Harmony “ليس بديلاً لنظام Android” وأن هواوي ملتزمة بالنظام البيئي لنظام أندرويد وتستخدم البرنامج في طرز الهواتف المستقبلية.

ووصف HarmonyOS بأنه “أكثر بكثير” من أندرويد، معتبرًا إياه “أول هيكل لنظام تشغيل موزع في العالم” يعمل على تشغيل كل شيء من أجهزة الإنترنت إلى السيارات الذكية في نظام بيئي يعمل “بسلاسة”. وتأمل الشركة في العمل مع مجموعة واسعة من الشركات المصنعة للأجهزة لبناء هذا النظام البيئي للأجهزة الذكية، حيث توفر منصة تتمتع بتجربة مستخدم سلسة وآمنة وموحدة.

ثورة فعليّة

وقال محمد “نحن ندعو المطورين في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك جنوب إفريقيا، للانضمام إلينا، لمعرفة كيف يمكننا المضي قدماً في ثورة أنظمة التشغيل كما نعرفها”.

وفي الوقت نفسه، تراجعت مبيعات الهواتف الذكية من هواوي في جنوب إفريقيا بعد انتشار الأخبار في مايو حول الحظر الأمريكي، وقال محمد إن الطلب على السلع الاستهلاكية عاد إلى مستويات الذروة التي شهدها في أبريل بعد تحرّك الشركة لتهدئة مخاوف العملاء حول ما إذا كانت أجهزتهم ستتلقى تحديثات البرامج في المستقبل.

وقال إن حصة الشركة في السوق الجنوب إفريقية للأجهزة التي تبلغ قيمتها 100 دولار أو أكثر قد ارتفعت إلى 37.9٪ في نهاية يونيو.

(60)

عبد الصمد العماري مدون مستقل، أتبع شغفي و أحب عملي. أعشق التطوير و التحدي. أهتم بالتكنولوجيا و الرياضيات و الشعر و الفلسفة و شتى صنوف المعرفة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *