الرئيسة السنغال Njureel شركة سينغالية ناشئة تسعى لإحداث ثورة في التكنولوجيا الصحية

Njureel شركة سينغالية ناشئة تسعى لإحداث ثورة في التكنولوجيا الصحية

14
0

أوّا ندياي هي طالبة سينيغالية شابة تبلغ من العمر 22 عامًا فقط، تدرس في السنة الثالثة من درجة البكالوريوس في الاقتصاد الرقمي في المدرسة العليا متعددة الجنسيات للاتصالات في داكار. وهي تمثّل نموذجًا حيًّا لهذا الجيل الذهبي من الشباب الطموح الذي يجرؤ على الإبحار في دراسة المهن الرقمية الجديدة.

لقد أطلقت شركة ناشئة تحت اسم Njureel Services تعتمد أنشطتها على البحث عن الحلول الإلكترونية والرقمية في مجال الصحة. وتتجلى التكنولوجيا التي توفّرها في نظام طبّي عن بعد يسمح بمراقبة منتظمة وشخصية للنساء الحوامل.

الطالبة أوّا ندياي التي أسست الشركة الناشئة Njureel
الطالبة أوّا ندياي التي أسست الشركة الناشئة Njureel

تمنح أوّا ندياي، الطالبة الشابة نفسها دائمًا وسائل النجاح والتميز. عندما تتحدث عن تجربتها في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، يكون حديثها حازمًا: “أنا عاشقة للتحديات الحقيقية تعتقد أنه لا يوجد حدود أمام فتاة في عصر الرقمية لمتابعة حلمها بغض النظرعن مكان تواجدها. لقد أتيحت لي الفرصة للولوج مبكرا جدا في علوم الكمبيوتر منذ فترة”.

غرس هذا الانغماس المبكر في علوم الكمبيوتر في نفس أوّا كل هذا الشغف بالتكنولوجيا، لأنها سمحت له بالتعامل مع أدوات الكمبيوتر في وقت مبكر للغاية وبسهولة، ولكن أكثر من ذلك، التكيف مع التطور السريع لهذه التقنيات. إذ تؤكد قائلة: “أولئك الذين حققوا معظم الأشياء العظيمة، حظوا بدعم محدود مقارنةً بالشركات الناشئة التي بدأت ترى النور. الكثير منها تموت لأن المستثمرين، على عكس النموذج الأمريكي، لا يؤمنون بها بما فيه الكفاية. هناك أيضًا نقص في الإطار التنظيمي والقانوني الملائم في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والذي يستقطب رواد أعمال رقميين أقلّ فأقلّ”.

من بين ما تأسف له الطالبة الشابة في مجال الاقتصاد الرقمي هو أنه لا يوجد ما يكفي من رأس المال البشري المؤهل للشروع في ريادة الأعمال الرقمية. بالإضافة إلى ذلك، هناك أيضًا مشكلات تتعلق بالثقة الرقمية والتي تمثل تحديات حقيقية.

(14)

عبد الصمد العماري مدون مستقل، أتبع شغفي و أحب عملي. أعشق التطوير و التحدي. أهتم بالتكنولوجيا و الرياضيات و الشعر و الفلسفة و شتى صنوف المعرفة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *